Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بالصورة: Green Area توثق سمكة "سلطان البحر الأحمر" الغازية لبحر لبنان


فاديا جمعة :: 2017-02-20 [00:50]::
وثقت جمعية "Green Area" الدولية سمكة غازية جديدة قادمة من البحر الأحمر، وقالت في بيان اليوم أنها "إحدى انواع السلطانيات Red Sea goatfish واسمها العلمي Parupeneus forsskali ستنضم الى قائمة الأسماك الغازية لبحرنا"، وأكدت أن "لا مخاوف أو هواجس من أن تكون سامة، أو أن تشكل خطرا على الثروة السمكية، وهي تعتبر فأل خير بالنسبة إلى الصيادين، خصوصا وأن لهذا النوع قيمة تجارية، وصالح للأكل، فضلا عن أن مذاقه لذيذ".

وأشارت "Green Area" إلى أن "المواطن عيسى صالح، صاحب إحدى "المسامك" في بلدة الجية الساحلية في الجنوب اللبناني، أبلغنا عنها عندما لاحظ وجود سمكة غريبة ودخيلة بين أسماكه التي ابتاعها من مزاد السمك في مدينة صيدا".

وقالت الجمعية: "تواصلنا مع أخصائي البيولوجيا البحرية وعلوم البحار البروفسور ميشال باريش، وقد طلب منا إحضارها الى مختبره في الجامعة الاميركية في بيروت ليجري دراسة عليها لتسجيل وتوثيق دخولها الى لبنان، وتبين أنه يوجد خمسة أنواع من السلطانيات/ابراهيم، من بينها سمك سلطان goatfish المستوطن في البحر الأبيض المتوسط".

وأشارت إلى أن "السمكة الغازية تعرف باسم "سلطان البحر الاحمر"، وأضافت أنه "بحسب البروفسور باريش، فإن هذا النوع مستوطن في البحر الأحمر، ولا سيما في المناطق الرملية وبين الشعب المرجانية وفي خليج عدن وجزيرة سوقطرة، وهاجرت عبر قناة السويس لتنشأ في البحر الابيض المتوسط، ويذكر ايضا انه سجل قبل هذا التاريخ مرورها بصريا في محيط مرسين التركية للمرة الأولى في العام 2000، ثم شوهدت بالعين المجردة، وهذه المشاهدة لا تعد كافية لإثبات تسجيلها، فلا يمكن الوثوق إلا بالعينات وفحصها بشكل دقيق بالوسائل العلمية، ثم وجدت عينة أخرى بعد ذلك بأربع سنوات في نفس المنطقة، وتعتبر العينة التي أجريت عليها الدراسة في بيروت الثالثة في البحر المتوسط".

وتابع البيان: "يتميز هذا النوع من سمكة goatfish عن غيره بالخط الاسود العريض الذي يمر من أنفها نحو عينها وينتهي قبل ان يصل إلى ثاني زعنفة ظهرية، كما يتميز طرف ذيلها باللون الاصفر الذي تتوسطه نقطة سوداء موازية للخط الاسود العريض، أما زعانفها الصدرية فصفراء اللون، ويصل حجمها كحد اقصى الى 22 سنتيمترا، وتوجد عادة ضمن مجموعات في المناطق الرملية، وتتغذى على اللافقاريات التي تستشعر وجودها بواسطة الشاربين الموجودين أسفل فمها".

وأكدت "Green Area" أن "هذه السمكة ذات أهمية تجارية كباقي انواع السلطان ابراهيم، نظرا لارتفاع سعرها وطعمها اللذيذ".