Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


احتفال تكريمي لطلاب ثانوية الصباح الرسمية في النبطية برعاية الرئيس بري


النبطية – سامر وهبي :: 2015-10-04 [00:19]::
رعى رئيس مجلس النواب نبيه بري ممثلا بالنائب هاني قبيسي تخريج الطلاب الناجحين في شهادة الثانوية العامة اللبنانية في ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية بدعوة من الثانوية ومجلس الاهل وذلك باحتفال اقيم في باحة الثانوية وحضره النائب ياسين جابر ، ممثل النائب محمد رعد علي قانصو ، ممثل النائب علي بزي ماجد فران ، ممثل النائب عبد اللطيف الزين يوسف الحاج ، ممثل النائب قاسم هاشم فضل الله قانصو ، ممثل النائب اسعد حردان طارق بيطار ، ممثل المدير الاقليمي لامن الدولة في محافظة النبطية العميد سمير سنان الرائد طالب فرحات ، رئيس مجلس الادارة المدير العام لمستشفى نبيه بري الجامعي الحكومي في النبطية الدكتور حسن وزني ، المسؤول التنظيمي المركزي لحركة أمل المحامي حسين طنانا ، المسؤول التربوي لحركة أمل في اقليم الجنوب الدكتور محمد توبة ، ورؤساء بلديات ومخاتير ومدراء مدارس رسمية وخاصة والطلاب المتخرجين وذويهم وفاعليات .
افتتاحا النشيد الوطني اللبناني ونشيد الثانوية ودخول موكب الخريجين ، ثم ترحيب وتقديم من الشاعر والاديب جميل حسين معلم ، وكلمة رئيس مجلس الاهل في الثانوية محمد بيطار ، وكلمة الطلاب الخريجين للطالب محمود وهبي ، وكلمة مدير الثانوية عباس شميساني ، ثم تحدث ممثل الرئيس بري النائب قبيسي فقال انتم ستحملون الرسالة الى الاجيال القادمة وتقولون بأن هذا الجنوب هو جنوب المقاومة وبأن الامام القائد السيد موسى الصدر هو امام المقاومة والاخ دولة الرئيس الاستاذ نبيه بري هو القائل " نزرع اجسادنا في الارض والقطاف ات وهو التحرير "، نعم التحرير الذي حرر الارض وانتم تسعون لتحرير العقول بثقافة واعية مدركة الى اين تسير والى اي الاتجاه بأن نحفظ الوطن بعيدا عن الفتنة والتعصب وبعيدا عن كراهية عمياء سيطرت على منطقتنا ، ما يجري ليت قضية بسيطة بأن الامة العربية غارقة في اكثر من قضية وتحولت الامور بأن لكل بلد قضية ؟، بل لكل طائفة قضية بل لكل مذهب قضية وهناك في احدى البلدان التي خطفت الامام الصدر لكل قبيلة قضية ، والقضية الاساس القدس القدس الشريف والمسجد الاقصى تخلى عنها العرب والمسلمون والصهاينة يسعون لتقسيمها ما بين يهودي ومسلم ، يسعون لضرب المسجد الاقصى بثقافته وكيانه وعنوانه الشامخ بأنه اولى القبلتين وثاني الحرمين والعرب لاهون بفتنة زرعت في قلوبهم تحت عنوان نأسف له بأنها فوضى خلاقة تصنع ربيعا عربيا .
وسأل النائب قبيس هل يمكن لفوضى خلاقة ان تصنع ربيعا ام انها هي من تصنع شلالات الدم والقتل وتزرع الكراهية بين امتنا العربية ، نوجه التحية لكل مقاوم وقف بوجه العدو الصهيوني في مدينة النبطية ، في ساحة حسينيتها ، في ساحة عاشوراء ساحة الامام الحسين ، نوجه التحية لكل من تصدى للعدو الاسرائيلي لانه المعلم الاول والاستاذ الاول لكل حر ابي لايقبل الذل والهوان ، لا يقبل الجهل والغطرسة ، من حمل راية المقاومة لا علاقة له بكل قضاياهم واختلافاتهم ، نحن قضيتنا الاساس لبنان ونسعى بكل جهد مع اخوتنا ومع الحريصين في هذه الامة العربية ممن حملوا ثقافة الممانعة والصمود ، نعم الممانعة والصمود هاتان الكلمتان اللتان جعلهما بعض سياسيي هذا الوطن كلمات للمهزئة والتسلي في اكثر من مكان ، في اكثر من خطاب لانهم يريدون ترك القضية والعنوان والثقافة ، اقول لهؤلاء بأن عنوان الثقافة والمقاومة والتصدي للمحتل صنع في هذه الارض ، كما صنع المقاومون عزنا ومجدنا وكرامتنا .
وتابع النائب قبيس نحن لا علاقة لنا بكل ما يجري من فوضى خلاقة وربيع عربي على مستوى منطقتنا ، هذا الوطن يجب ان يبقى عزيزا صامدا حرا ابيا يواجه كل التيارات التي تعصف بهذه المنطقة تحت عناوين الفتنة والطائفية والمذهبية ، نحن نؤمن بالقومية العربية وبوحدة الموقف العربي لنصنع من هذا الوطن وطنا واحدا ولا نريده ان يكون اوطانا ولا ان يكون له قضايا متعددة ، قضيتنا الوحيدة هي ان يبقى لبنان بخير ، ويبقى هذا الجنوب بخير ويبقى الوطن بجيشه وشعبه ودولته بخير ، نعم هذه العناوين الاساسية التي اطلقت لحفظ الوطن ، وكرامته ، لصيانة هذا الوطن ، ستبقى العنوان الاساس بان الجيش والشعب والمقاومة يحمون هذا الوطن ،ولكي نكرس هذه اللغة وهذه الشعارات اطلق الاخ دولة الرئيس الاستاذ نبيه بري لغة الحوار ومبدأ الحوار والتحاور مع الاخر ، لكي نبعد لبنان عن كل مشاكل المنطقة ، لكي نبعد لبنان عن الفتنة ، واقول لكل تحرك يجري على الساحة اللبنانية يحمل عناوين حقة ومطالب حقة لا تجعلوا من شعاراتنا ومطالبنا التي نتبناها طريقا تستدعي الفوضى الخلاقة الى وطننا لانه لا مكان لهذه الفوضى في لبنان .
وختم النائب قبيسي كلامه موجها التحية في يوم الفرح للطلاب وذويهم ، مباركا لهم هذا العطاء ونشد على اياديكم لمزيد من التفوق والنجاح وانتم تحملون راية هذه المنطقة واسم ثانوية حسن كامل الصباح الذي زرع النور على مساحة العالم .
بعد ذلك سلم النائبان قبيسي وجابر وشميساني وتوبة ومعلم وبيطار الشهادات للطلاب الخريجين