Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بلدية الطيبة ترد على الـ NTV وهادي الامين وتدعي على عباس شرف الدين


:: 2015-12-06 [23:30]::

بيان صادر عن بلدية الطيبة ومخاتيرها رداً على تقارير قناة الجديد:

فوجىء أهالي الطيبة بالتحقيق الصحفي الذي أعده الصحافي هادي الامين وعرضته قناة الجديد على مدى خمس حلقات في نشراتها الاخبارية , نظراً لما تضمنه من افتراءات وأضاليل ومزاعم مغلوطة وخروج عن القواعد المهنية التي يتميز بها تلفزيون الجديد.

1. إن التحقيق استهل بالاشارة الى أن المنطقة موضوع التحقيق تقع على ضفاف محمية وادي الحجير في حين أن لا صلة لها بوادي الحجير أو المحمية فيه، ولا هي من ضفافه لا من قريب ولا من بعيد لان هناك بلدتان تفصلان بلدة الطيبة عن وادي الحجير هما عدشيت والقنطرة وهي تبعد مسافة كيلومترات عديدة.

لكن يبدو أن الصحافي المذكور تقصد تضليل الرأي العام لاهداف عدة معروفة، منها سعيه لاعطاء معنى وقيمة مهنية وقانونية للتحقيق الذي أجراه.

2. إن الصورة المزاجية التي يكررها التحقيق والتي يستعملها كخلفية لتحقيقه هي لمقلع في بلدة الكفور التي تبعد 30 كلم عن بلدة الطيبة في حين أن التحقيق يضهرها متعمداً وكأنها في بلدة الطيبة ويشكل ذلك سقوطا مهنيا وأخلاقيا خطيراً للصحافي الأمين تنتفي مع صورة وسمعة تلفزيون الجديد.

3. لقد دخل الصحافي هادي الأمين على مشكلة قضائية مزمنة بين رجلي أعمال منحازا لأحدهما لدوافع بات يعرفها القاسي والداني وانجر الى لعبة الإجتزاء والإقتطاع والإفتراء والتضليل وتغيير الوقائع وإثارة الفتنة والخصومات وتعميق الكراهيات والعداوات على النحو الذي يعاقب عليه القانون.

4. إن بلدة الطيبة من أكثر البلدات الجنوبية نظافة من الناحية البيئية وأرضها تخلو من الكسارات والمرامل وتُمارس فيها ضوابط صارمة فيما يتعلق بالقواعد والأصول القانونية المرعية الإجراء.
كما أن ما يُمارس فيها من مصالح إنما يتم في إطار القانون وحماية حقوق الأفراد ورعاية المصالح العامة في حين أن التحقيق الصحافي المشار اليه بدا وكأنه يتحدث عن بلدة أخرى غير الطيبة.

5. لقد أصر الصحافي هادي الأمين على تضليل الحقائق وإخفاء الوقائع فعلى الرغم من أن المصلحة الخاصة المنشأة على أملاك خاصة والتي تحوز على ترخيصات قانونية صادرة عن الجهات المختصة والتي تضم مجبل باطون ومنشار صخر وجاروشة وغربال ومعمل أحجار باطون ومعمل موزاييك فقد أعلن الصحافي المذكور في تحقيقه أن المنشأة المذكورة غير مرخصة علما أنه اطلع على كل الترخيصات والمستندات المتعلقة بها من صاحب العلاقة الحاج علي صالح.

6. إن البلدية حريصة وأبوابها مفتوحة لاستقبال أي شكوى من قبل أي متضرر ومعالجتها وفقاً للأصول القانونية والإدارية وإنما سعى البعض إلى إتهام البلدية وزج رئيسها في جملة من الإفتراءات نتيجة لرفضها الرضوخ للضغوطات التي سعت الى دفعها لممارسات غير قانونية والموافقة على الدخول في بازار غياب الضمير وقلة الأخلاق والتعدي على الآخرين.

7. إن البلدية تقدمت بشكوى تشهير وإفتراء وقذح وذم أمام النيابة العامة الإستئنافية في النبطية ضد المدعو عباس شرف الدين نظراً للإفتراءات والفبركات التي أطلقها وبعض الإساءات التي ألحقها ببلدة الطيبة كما تحتفظ البلدية بحقوقها لأية جهة كانت كما ستضطر الى اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحق عباس شرف الدين والصحافي هادي الأمين وكل من يظهره التحقيق أمام المراجع المختصة بالإضافة الى المطالبة بالعطل والضرر .