Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


حركة أمل تضع أكاليلَ على نصب الإستشهادي حسن قصير في البرج الشمالي


:: 2016-02-04 [00:05]::

لمناسبة الذكرى السنوية للإستشهادي حسن قصير قام وفد من حركة أمل – قيادة إقليم جبل عامل وقيادة المنطقة الأولى وعضو المكتب السياسي في حركة أمل الحاج عباس عباس وكشافة الرسالة الإسلامية ورؤساء بلديات صور والبازورية والبرج الشمالي، ورئيس إتحاد بلديات صور عبد المحسن الحسيني ورابطة خريجي مؤسسة جبل عامل المهنية بوضع أكاليل من الزهر على النصب التذكاري للشهيد حسن قصير في مكان العملية الإستشهادية أمام مؤسسة جبل عامل المهنية في البرج الشمالي.

المسؤول التنظيمي لإقليم جبل عامل المهندس علي إسماعيل ألقى كلمة بالمناسبة قال فيها:" حينما نأتي إلى مؤسسة جبل عامل المهنية لا بدّ أن نعود بالذاكرة إلى الأساس حين بدأ الإمام المغيب بناء هذه المؤسسة، وزرع بذاره في هذه الأرض وقال "من هنا سنغير مجرى التاريخ "، مؤكداً أن من هذه المؤسسة تدرب الشهداء القادة مصطفى شمران وأحمد الخميني ومحمد سعد وخليل جرادي وداوود داوود ومحمود فقيه وأسعد مواسي وكل الشهداء، هنا تعلمنا أبجدية المقاومة والإنتماء إلى الأرض والوطن وكيفية الدفاع عن الحدود وحب الآخر، هنا تعلمنا أن التعايش الإسلامي ثروة يجب التمسك بها، وأن لبنان لا يمكن أن يعيش إلا بجناحية الإسلامي المسيحي وأن السلم الأهلي أفضل وجوه الحرب في معركتنا مع إسرائيل، وهنا تعلمنا أن نذوب في خدمة الله حيث قال الشهيد حسن قصير "سبوا لربي فإنتقمت لربي"، هنا أصبح الشهيد حسن قصير أستاذاً لأساتذته وكان نموذجاً يحتذى، من هنا تعلم أبناء فلسطين اليوم كيف يمتشقون سكيناً ويطعنون جندياً غازياً، ومن هنا رسخت فكرة أن بإستطاعة قلة قليلة تمتشق السلاح وتتسلح بسلاح الإيمان أن تهزم أعتى قوة في الشرق الأوسط".

وأكّد إسماعيل أن من كسر إرادة العرب مجتمعين إنكسرت إرادته هنا حيث فجّر نفسه الشهيد حسن قصير، خاتماً "سنبقى على عهد الشهداء لن نبدّل تبديلا مع مؤسس هذه الحركة الإمام السيد موسى الصدر وراعي مسيرتها الرئيس نبيه برّي، ومع جمهورنا القابض على الجمر ونكمل المسيرة".