Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


برامج توعوية للسلامة المرورية في مؤسسات الإمام الصدر في صور


:: 2016-02-16 [21:18]::
نظمت قوى الأمن الداخلي برامج توعوية للسلامة المرورية في المجمع الثقافي لمؤسسات الإمام الصدر في صور، حيث خضع التلامذة والطلاب ولا سيما طلاب أطفال مدرسة الزهراء في المؤسسات الى نشاطات توعوية من مخاطر السير وللسلامة المروية. وقد أشرف على الحملة والنشاطات 25 عنصرا من قوى الأمن الداخلي نساء ورجال, الذين توزعوا على 7 مشاغل وصفوف في المؤسسات وقدموا للطلاب شروحات تتعلق بالسلامة المرورية وكيفية التعامل مع حوادث السير ومخاطرها، وذلك بمشاركة ضباط وأفراد ورتباء من قوى الأمن الداخلي.

وقد جال المدير العام لمؤسسات الإمام الصدر السيد نجاد شرف الدين مع الضباط على المشاغل التوعوية، وقال: "نعتبر قوى الأمن الداخلي ودولتنا حققت حلما مع أطفالنا، ونحن نعمل على أطفالنا من هذه الأعمار أي من عمر 6 سنوات لتوعيتهم على السلامة المرورية وعلى أن يكونوا في خدمة الوطن عبر قوى الأمن الداخلي والجيش", مشيرا الى أن "أي حل وأي ثقافة نقدر نبنيها لمجتمعنا هي عبر أطفالنا، لذلك أقول إن حلم اليوم تحقق", شاكرا "قوى الأمن على هذا النشاط في مؤسسة الامام الصدر".

أضاف: "إن مؤسسات الامام الصدر هي يد بيد مع الدولة وكل اجهزتها واطيافها الأمنية من أجل خدمة المجتمع", مشيرا إلى أن "النشاط اليوم توزع على سبعة مشاغل في الصفوف, حيث يخضع الطالب إلى توعية من مخاطر حوادث السير والسلامة المرورية والتعرف على شاراتها وكيفية الحفاظ على السلامة العامة, ومن هذا العمر نبدأ أن نربي ونثقف هؤلاء الاطفال, ليس فقط السلامة المرورية بل العمل على ان يعرفوا ما هو القانون, وهكذا نستطيع تربية اطفالنا, على ان يكونوا في خدمة القانون من أجل فهم القانون وبالتالي ننشىء جيل يعرف ويتقيد بالقانون".

كما تحدث عدد من التلامذة عن مشاركتهم في النشاط.