Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


الأكاديمية الحديثة للتعليم حلم الحاج فوزي حلاوي يصبح حقيقة


كتب محمد درويش :: 2016-04-05 [00:45]::

ألأكاديمية الحديثة للتعليم هذا الحلم الذي رافق الحاج فوزي محمد حلاوي منذ طفولته شارف على أن يصبح حقيقة في ضاحية صور على تلة تشرف على المدينة التي صدرت الأبجدية الى العالم .
صباحا" جلت مع الحاج فوزي حلاوي على البناء الذي يجري العمل به بشكل سريع ومنظم و نأمل ان يبصر النور في وقت قريب ان شاء الله .
أما لماذا الاكاديمية فالجواب هو ان الحاج فوزي يؤمن بالعلم ودوره ويرد على سؤال : ان العلم والايمان يرتبطان مع بعضهما البعض وانما يخشى الله من عباده العلماء وان العلماء ورثة الأنبياء..
ويزيد الحاج فوزي: ان العلم يرتبط بالأخلاق
وان رباط الاخلاق بالعلم هو ما يأمل ان يترجم من خلال مسيرة الاكاديمية الحديثة للتعليم خاصة عندما يختار الحاج ابو حاتم ما يتناسب مع الثقافة الجديدة وحركة المجتمع والحياة والثقافة والاقتصاد .
كثيرة هي الامور التي كان يحلم بتنفيذها الحاج فوزي في حياته اطال الله عمره ومنها العمل الاجتماعي الصافي غير المرتهن والذي لا يشوبه مصلحة أو غاية.
لقد ترجم الحاج فوزي مجموعة من القيم في الاقتصاد فمارس اعمال الصيرفة بصورتها النظيفة وفق معتقده الراسخ وايمانه الساطع .
وترجم محبته لمدينة صور منذ تجربته الرائدة في المؤتمر الشعبي صور نواة للعمل الخدماتي التطوعي بعيدا" عن المصالح الشخصية.
قليل الكلام هو لكنه يؤمن بدور الكلمة في كافة المجالات وهو يقولها في لحظات حرجة . لا يبخل في التعبير عن مواقفه حتى لو كانت شديدة الوضوح.
الوفاء في الصداقة محور من محاور ايمان الحاج فوزي حلاوي بما يربط الانسان بالانسان ويجمعه به من مشاعر الاخوة والانسانية لا يعترف بدور للطائفة او المذهب او الجنسية أو المستوى المادي .
وبعد قبل أن أختم شهادتي :
يقال الكثير في رجال الامس واليوم وقد يقال الكثير في رجال الغد
لكن ما يلفت في هذا الرجل أنه لا يعرف الكذب في زمن صار فيها الكذب جواز المرور الى كل بهارج الدنيا وفي مقدمها المال والسلطة .
رحم الله والده فقد عاش كالكبار في جبل عامل ومضى ليجد من بعده من يعيد للرجولة معناها وللشجاعة مستواها وللكرم عنوانه الدائم .