Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


أمسية في الحركة الثقافية صور للشاعر الفلسطيني أبو خالد


تقرير محمد درويش ..تصوير عبد الله عبد الرازق :: 2016-04-17 [02:10]::

أحيت الحركة الثقافية في لبنان أمسية شعرية حاشدة للشاعر الفلسطيني خالد أبو خالد القادم من دمشق وذلك في قاعة الحركة في مجمع باسل الاسد الثقافي صور بحضور رئيس الحركة أمين عام الشؤون الخارجية في مجلس النواب الشاعر بلال شرارة ورئيس المنطقة التربوية في الجنوب الشاعر باسم عباس ومدير مركز باسل الاسد رئيس لجنة محافظة الجنوب في الحركة الثقافية الشاعر بسام بزون والسيد فوزي حلاوي ورئيس مؤسسة بيت اطفال الصمود في البرج الشمالي محمود الجمعة ووفد من جبهة التحرير الفلسطينية برئاسة عماد ياسين والشاعر الفلسطيني جهاد الحنفي والاعلامية الشاعرة عبير بلال شرارة ومسؤولة مركز اسعد فخري في الزرارية زينات الأسعد وعضو الحركة الثقافية في لبنان الاعلامي الشاعر محمد درويش وفاعليات وشخصيات رسمية وتربوية واجتماعية من مناطق لبنانية عدة ومن المخيمات الفلسطينية .
وتخلل الامسية النشيد الوطني اللبناني ثم النشيد الفلسطيني
وقدم الشاعر باسم عباس قراءة في السيرة الذاتية والتجربة الشعرية للشاعر العربي الفلسطيني خالد ابو خالد أحد أهم الاصوات الشعرية الفلسطينية والمناضل الصلب .
كما تكلم رئيس الحركة الثقافية الشاعر بلال شرارة عن الشاعر خالد ابو خالد المناضل والانسان والمقاوم والكاتب والشاعر
وحيا نضاله وتضحياته
واكد ان الحركة الثقافية تحمل فلسطين كقضية مركزية ككل عربي ووطني وانساني حر في العالم .
ونوه بشعر أبو خالد وتجربته النضالية العريقة.
ثم قرأ الشاعر خالد ابو خالد مجموعة من قصائده التي تناول فيها قضايا الغربة وفلسطين والنضال اليومي والنكبة وقانا وعلاقة الجنوب بفلسطين واشاد بصمود الشعب اللبناني وتضحياته ومقاومته للاحتلال الصهيوني ودحره للاحتلال وتحرير أرض الجنوب وتحقيق النصر على الاحتلال
وقال ان تحرير الجنوب يبشر ويمهد لتحرير فلسطين .
وفي قصيدة قال خالد ابو خالد
: يا ميجانا صبرا
يا ميجانا هل أنت خائفة؟
بلى، هل أنت نائمة وبابك مغلق ؟
كلا ..فلا أبواب ..

ماذا يهز الحي ؟
قلبي وصوت القتل
من يقتلون الآن .: .عمي وجارتنا ..
من يحرقون الآن .: ..عمي وجارتنا
من يحرقون الآن طفلي وجدتنا
من يذبحون الآن خباز حارتنا ..
يا ميجانا
صبرا تعيد صياغتي ...بيد ..وبالأخرى تقاوم
صبرا تخيم في الجسد
وترد لي صوتي ..وتعلن لا أحد ..
يا أيها الفقراء لم تلد العتابا مثل صبرا
ميجانا يا ميجانا لك ..يا شاتيلا ميجانا ..
طفل على طفل ينوء ومرأة لا تغتصب ..
.ويموت في العرب العرب ....