Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بالصور: ثانوية المصطفى (ص) كرمت طالباتها اللواتي بلغن سن التكليف الشرعي


:: 2016-04-23 [01:11]::
برعاية وحضور رئيس لقاء علماء صور الشيخ علي ياسين، أقامت جمعية التعليم الديني الإسلامي دائرة التربية الدينية في مدارس المصطفى(ص)، الحفل السنوي التكريمي للفتيات اللواتي بلغن سن التكليف والتزمن الزي الشرعي، وذلك في قاعة ثانوية المصطفى (ص)/ صور بحضور المدير المركزي للتربية الدينية جمعية التعليم الديني الإسلامي الحاج محمد سماحة، بالإضافة إلى عدد من رجال الدين من مختلف الطوائف الدينية، وفعاليات وشخصيات وأهالي المكرمات.

افتتح الحفل بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم، ومن ثم دخل موكب الفتيات المكرمات قبل أن يقدّمن أنشودة من وحي المناسبة وقسم العهد والوفاء بالحفاظ على حجابهن والسير على نهج السيدة الزهراء (ع)، كما أقيمت مسرحية تحدثت عن أهمية الالتزام بالحجاب وآداب وسلوكيات المحجبات.

وبعدها ألقى سماحة كلمة رأى فيها أن بلوغ سن التكليف هو لحظة حاسمة ومحطة فارقة في حياة الإنسان، وهو فاصل بين مرحلتين، بين مرحلة الإعداد ومرحلة المسؤولية الفعلية، وهو فخر وعز وشرف، وإنه آذان بأهلية التشرف بعبادة الله تبارك وتعالى الواحد الأحد والامتثال لأوامره وتعاليمه السمحاء، وهو أهم ما يميّز الإنسان عن سائر المخلوقات.

ومن ثم ألقى راعي الاحتفال الشيخ علي ياسين كلمة بارك فيها للفتيات ارتدائهن هذا الزي الملائكي ليصبحن كالفراشات بحجاب شرعي، متمنياً أن يحافظن عليه ويتمسكن به، لأنهن بذلك يتمثلن بسيدة نساء العالمين والحوراء زينب (ع) كما أمر رسول الله (ص)، معتبراً أن حالة الوعي الإسلامي التي نعيشها في يومنا الحالي والتي لم تكن قبل ستين سنة كما هي اليوم، هي نتيجة العلم والتعلم والتفقه، والله يأمر الإنسان بأن يتفكر في خلق السماوات والأرض بكل أنواع العلوم لكي يرتقي بهذه البشرية.

وفي الختام وزّعت الهدايا التكريمية على المكرمات.