Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


روضة كفررمان تحتفل بنهاية العام الدراسي باستعراضات متعددة ومميزة لطلاب الروضات


حسن يونس :: 2016-05-12 [23:37]::

كعادتها في كل عام، أقامت روضة كفرمان الرسمية حفل إنتهاء العام الدراسي. الإحتفال الذي حضره ممثل سعادة النائب عبد اللطيف الزين الأستاذ سعد الزين، مديرة تعاونية موظفي الدولة السيدة آنا الصباغ وموظفي الفرع، ممثل رئيس بلدية كفرمان الحاج محمد فخر الدين وأعضاء من البلدية، رئيس قسم اللغة الفرنسية في الجامعة اللبنانية كلية الآداب الدكتور غازي غزيل،عدد من المخاتير ومدراء المدارس، ممثلون عن الجمعيات الكشفية والشبابية والإجتماعية وممثلون عن الهيئات السياسية وأفراد الهيئتين التعليمية والإدارية، وأساتذة جامعات وثانويات وحشد كبير من الأهالي.
في هذا العام، كان الحفل الأول لطلاب الروضة الثانية والثالثة مبهرا ومفاجئاً لجميع الحضور لما قدمه الأطفال من فقرات فنية متقنة ومميزة وجريئة جداً نسبة لأعمارهم وهذا ما يظهر إهتمام مديرة الروضة المربية مايا ضاهر وأفراد الهيئة التعليمية بإكتشاف مواهب الأطفال وتنميتها ودعمهم وتشجيعهم للإستمرار والتقدم وتطوير أنفسهم وشخصياتهم، حيث أن عريفة الإحتفال هي طفلة في الرابعة من العمر، وكل الفقرات قدمها الأطفال بأنفسهم وبحضور مبهر على خشبة المسرح دون مساعدة من أحد.
إفتتح الحفل بالنشيد الوطني اللبناني ومن ثم فقرة تقديم عن الإحتفال قدمها الأطفال وبعدها عرض فيلم عن نشاطات وإنجازات الروضة خلال العام الذي نال إعجاب الحاضرين وتقديرهم. بعد ذلك كانت كلمة مديرة الروضة المربية مايا ضاهر التي رحبت بالحضور وشكرت جميع من قدم المساعدة والعون للروضة من أجل تحقيق أفضل النتائج والوصول إلى النجاحات التي حققتها متمنية إستمرار هذا الدعم من جميع الخيرين والمهتمين من أجل استمرار العملية التعليمية وتطوير أساليبها والعمل بشكل أفضل. ومن ثم قدم الأطفال فقراتهم المتنوعة والمتقنة التي تدربوا عليها بمساعدة معلماتهم والتي كانت محط اهتمام الحضور لما فيها من جمال وبراءة ورونق يرسم البسمة على الثغور ويزرع البهجة في الصدور، مع ما أظهرته هذه الفقرات من قيم ومبادئ الوطنية والمقاومة والوحدة والتعايش والتآلف بين الأديان والطوائف. وأكثر ما أثر بالحاضرين الفقرة التي أهداها الأطفال لروح الشهيد البطل المغوار محمود نور الدين شهيد بلدة كفرمان.