Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


السعودي اعلن أسماء أعضاء لائحته "انماء صيدا صيدا الى الامام" وبرنامجها


:: 2016-05-13 [17:37]::


أعلن رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي المرشح لرئاسة البلدية لولاية ثانية، اسماء اعضاء لائحته تحت عنوان "انماء صيدا .. صيدا الى الامام" وهم : محمد زهير احمد السعودي، ابراهيم يوسف البساط، كامل عبد الكريم كزبر، حازم خضر بديع، مصطفى ماجد حجازي، محمد هلال محمود قبرصلي، علي شفيق سعد الدين دالي بلطة، عبد الله يوسف كنعان، محمد محمود شريتح، وفاء الدكتور وهبة شعيب، محمد منذر محمد رفقي ابو ظهر، نزار حلمي الحلاق، عربية سعد الله رعد، محمد حسيب البزري، ابراهيم علي الراعي، ميشال جورج طعمة، حسن محمد الشماس، محمد حسن البابا، ابراهيم عبد الله الحريري، مطاع أحمد مجذوب وناصر محيي الدين سليم حمود.

وذلك خلال مؤتمر صحافي عقده السعودي في قاعة شركة البساط في سينيق جنوب صيدا، بحضور اعضاء اللائحة، وعرض فيه برنامج عمل اللائحة الانتخابي والذي يتضمن 36 بندا من المشاريع الحيوية ابرزها: "انشاء مشروع متكامل لاستدامة الكهرباء ومشروع توفير المياه لكافة المنازل في صيدا القديمة الى جانب استكمال عدد كبير من المشاريع التي كانت البلدية قد بدأت العمل فيها، من بينها مشروع المرفأ الجديد واستكمال انشاء المتحف التاريخي ومشروع تطوير مرفأ الصيادين وغيرها.

وشكر الجهات الداعمة "تيار المستقبل والجماعة الاسلامية والدكتور عبد الرحمن البزري"، معتبرا "وجود ثلاث لوائح انتخابية متنافسة امرا جيدا وديمقراطيا"، مؤكدا "مد يد التعاون مع الجميع".

وقال: "ان اولى اولوياتنا هي العمل على: تعزيز اللحمة داخل مدينة صيدا وهذا نعتبره مدخلا للانماء وبمشاركة الجميع وتكريس دور صيدا الريادي وخصوصا في المجالات التربوية والثقافية والاستشفائية، تعزيز العلاقات اللبنانية الفلسطينية خصوصا ان صيدا هي عاصمة الشتات الفلسطيني وفي طليعة من احتضن القضية الفلسطينية، تعزيز العلاقات مع الجوار باتجاه شرق صيدا وجزين والجنوب بما شكلته وتشكله من منطلق وحضن دائم للمقاومة والنضال ضد الاحتلال الاسرائيلي بكل تسمياتها الوطنية والاسلامية".

وختم: "هذه ابرز المشاريع التي نسعى الى تحقيقها ونأمل من اهلنا الكرام منحنا ثقتهم على اساسها، لتحقيق ما نصبو اليه جميعا بالتعاون من اجل صيدا حتى تكون ملتقى للجميع بما تشكله من موقع طبيعي وجغرافي ونضالي. واننا في الوقت الذي نطلب منكم التأييد نعاهدكم على الوفاء وعلى بذل الجهد والعمل الدؤوب لان نكون عند حسن الظن وعلى قدر المسؤولية في محاولة انهاض صيدا الانمائي".