Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


توقيف مروجي مخدرات وفتاة وشابين يمارسون الدعارة


:: 2016-08-04 [14:09]::
افاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" علي داود، ان مفرزة استقصاء الجنوب في قوى الامن الداخلي تمكنت من توقيف كل من " ع - أ "، و"عباس - غ"، في النبطية بجرم تعاطي المخدرات وحشيشة الكيف واحيلا الى مخفر درك النبطية للتوسع في التحقيق معهما.

يشار الى ان سرية درك النبطية بامرة قائد السرية العقيد توفيق نصرالله وضعت خطة امنية للاطباق على مروجي وتجار ومتعاطي المخدرات في نطاق عمل السرية من النبطية الى مرجعيون وبنت جبيل وحاصبيا وهي خطة تؤتي ثمارها ونتائجها من حيث ملاحقة هؤلاء وزجهم بالسجون.

ويشارك في هذه الخطة كافة قطعات ووحدات قوى الامن الداخلي في مجمع قوى الامن الداخلي في كفرجوز".

كما دهمت مفرزة استقصاء الجنوب شقة في تول واوقفت 3 لبنانيين كانوا يمارسون الدعارة (شابان وفتاة) واحيلا الى مخفر درك النبطية للتوسع في التحقيق حول ما اذا كانوا مرتبطين بأشخاص اخرين.

ونوه اهالي تول في بيان، ب"الانجازات الامنية التي تحققها سرية درك النبطية على صعيد توقيف عصابات تتعاطى الدعارة والمخدرات والسرقة"، داعين "القوى الامنية الى الضرب بيد من حديد لكل العابثين بالامن الامني والاخلاقي والاجتماعي وسوقهم الى العدالة لينالوا جزاءهم على الجرائم التي ارتكبوها".

ودعا البيان "القوى الامنية وخصوصا قوى الامن الداخلي لملاحقة وتوقيف الدراجات النارية وسائقيها الذين يتسببون بالازعاج واقلاق الراحة ويستخدمون تلك الدراجات في نقل المخدرات والسرقات، خصوصا وان هناك مذكرة من محافظ النبطية القاضي محمود المولى بتنظيم سير الدراجات النارية ومنع سيرها خلال الليل في بلدات النبطية لاسباب امنية واخلاقية"، مناشدا "قائد سرية درك النبطية العقيد نصرالله التشدد والحزم في تنفيذ هذه المذكرة لجهة مصادرة الدراجات النارية لكونها من العوامل التي تقلق راحة السكان وتساهم في ازدياد عمليات السرقة والاعمال المشينة".