Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


مكتب العمال في حركة فتح يقيم إفطاراً لعمال الانروا في صور

:: 2017-06-15 [23:12]::

اقام المكتب العمالي لحرحة فتح في منطقة صور افطاراً استضاف فيه عمال الانروا في منطقة صور. تقدم الحضور عضو المجلس الثوري لحركة فتح رفعت شناعة، عضو قيادة اقليم حركة فتح في لبنان اللواء محمد زيداني، مسؤول حركة فتح في صور العميد توفيق عبدالله وقيادة المنطقة والشعب التنظيمية، قيادة اتحاد الموظفين في الانروا فرع لبنان، مدير الانروا في منطقة صور الاستاذ فوزي كساب وحشد من الفعاليات.

بعد ترحيب من مسؤول اعلام منطقة صور محمد بقاعي القى مسؤول المكتب التنلفيذي لاتحاد موظفي الانروا في لبنان عبد شناعة كلمة تحدث فيها عن اخر المستجدات التي تحدث داخل الانروا واخرها رفع التجميد عن 280 وظيفة مما يساهم بتوظيف عدد من ابناء شعبنا تستطيع ان تعيل 280 عائلة.

وعن الحيادية التي تنتهجها الانروا قال "نحن نفهم الحيادية ان نكون على الحياد في تقديم الخدمة لشعبنا لكننا لا نستطيع ان نكون على حياد عندما يتعلق الامر بقضية فلسطين وعلم فلسطين وحق العودة".

واشار شناعة "ان الانروا تتعرض لهجمة شرسة من نتنياهو ودول وجهات عديدة سواء عن قصد او غير قصد. ولن نسمح ان تنكسر هذه المؤسسة لكن مع تصحيح بعض المسارات من اجل تقديم الخدمة لابناء شعبنا".

والقى عضو المجلس الثوري لحركة فتح رفعت شناعة تحدث فيها عن رباط ابناء القدس قائلاً " في كل يوم هناك باصات ورحلات تأتي من كل القرى الفلسطينية في الاراضي المحتلة عام 48 إلى المسجد الاقصى ليقولوا هذه الارض أرض رباط ويدخلوا المسجد الاقصى وباحاته ويرابطون فيه ويؤكدوا للاحتلال انه مهما كان التضييق على ابناء الضفة الغربية وقطاع غزة ومنعهم من الوصول للأقصى فإنهم جنود الأقصى المخلصين". وأضاف "هناك تصعيداً همجياً ضد ابناء شعبنا من المحتل الاسرائيلي المدعوم من كل قوى الشر في العالم، وللأسف فإن الأمة العربية والاسلامية تركتنا لوحدنا نصارع هذا العدو الاشبه بالسرطان في قلب هذه الامة. لكننا لم ننكسر ولم يستطع هذا السرطان ان ينال من عزيمتنا".

وختم شناعة معتبراً ان " المعادلة الصحيحة في صراعنا هو صراع بين ارادتين، ارادة الشعب الفلسطيني القائمة على الثقة والايمان بحقه في أرضه وبين ارادة العدو الاسرائيلي الذي يعرف حق المعرفة ان هذه الارض لنا وسنسترجعها بإذن الله".