Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


وفد من حركة فتح هنأ فعاليات مدينة صيدا بمناسبة عيد الاضحى المبارك

:: 2017-09-03 [00:11]::
جال الجمعة ، وفد من حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية يترأسه امين سر الحركة وفصائل المنظمة في لبنان الحاج فتحي ابو العردات على المرجعيات السياسية والدينية في مدينة صيدا لتقديم التهاني بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.

وضم الوفد الى جانب أبو العردات: قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي أبو عرب، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين عدنان ابو النايف عضوا قيادة إقليم حركة "فتح" في لبنان طالب الصالح وسعد الله القط، عضو المكتب السياسي لـ"حزب الشعب الفلسطيني" غسان ايوب، ، مسؤول جبهة التحرير العربية في لبنان حسين رميلي، مسؤول العلاقات السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في منطقة صيدا عبد الله الدنان.

و شملت جولة الوفد، سعادة النائب بهية الحريري في دارتها في مجدليون، حيث كان في إستقبال الوفد إلى جانب النائب بهية الحريري، شقيقها شفيق الحريري ،وأمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري.

كما زار الوفد مفتي صيدا وأقضيتها سماحة الشيخ سليم سوسان، والأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد، و رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، و رئيس بلدية صيدا السابق الدكتور عبد الرحمن البزري و كما زار الوفد سماحةالعلامة الشيخ عفيف النابلسي ورئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود.

ونقل الوفد تهاني القيادة الفلسطينية وتهاني قيادة وكوادر ومناضلي حركة "فتح" وفصائل المنظمة و شعبنا الفلسطيني للمرجعيات الصيداوية، مؤكدا على عمق العلاقات المميزة التي تربط المخيمات بـ"مدينة" صيدا ومرجعياتها وأهلها.

وشكر الوفد المرجعيات الصيداوية على مواقفها الثاتبة من القضية الفلسطينية ووقوفهم الدائم والمستمر الى جانب شعبنا الفلسطيني في المخيمات ، وحرصهم الشديد على الأمن والإستقرار فيها، سيما مخيم عين الحلوة.

وأمل الوفد، أن يحل العيد القادم على أهلنا وشعبنا بالخير واليمن والبركة وأن يعم الأمن والسلام والإستقرار ربوع لبنان .و أن تتحقق آمال وأماني وطموحات شعبنا الفلسطيني وأمتينا العربية والإسلامية، بالنصر والتحرير الكامل للأراضي العربية المحتلة، وفي مقدمتها فلسطين والقدس من دنس الإحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين إلى أرضهم وديارهم في فلسطين.