Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


خطبة الجمعة لرئيس لقاء الفكر العاملي السيد علي عبد اللطيف فضل الله

:: 2017-11-17 [21:30]::

"الفكر العاملي": ليكن الحوار الهادىء عنوان المرحلة المقبلة

اشاد رئيس "لقاء الفكر العاملي" السيد علي عبد اللطيف فضل الله، بـ"الحس الوطني الذي تميز به الموقف اللبناني بكل مكوناته والذي يؤكد ان لغة الحوار ونبذ التعصب المذهبي والطائفي تنقل الجميع الى مستوى الإنتماء الوطني الذي يعزز التلاقي والتفاهمات".

وشدد السيد فضل الله خلال خطبة الجمعة من على منبر المسجد الكبير في عيناثا على "ضرورة إطلاق مبادرة وطنية تعزز الاستقرار والسلم الاهلي وتحمي مكونات لبنان من مخططات التفجير والفتنة والتقسيم ومحاولات ربط مصير لبنان بمصير مشاريع باتت ساقطة ومنتهية".

واعتبر ان "الوحدة افضل وسيلة لحماية لبنان من كل ما يحاك ضده، مؤكدا التمسك بخيار المقاومة كحاضن وجامع لكل اللبنانيين".

وقال فضل الله ان :"مشاهد دماء الابرياء المسفوكة والدمار والتهجير لا تخدم الا مخططات العدو الصهيوني وتجعله شريكاً مع بعض الدول العربية والخليجية التي بتقاربها معه تدمر الهوية الوطنية والعربية والقومية لمصلحة كيان مصطنع وهجين وغريب وطفيلي ومحتل".

وحذر في هذا الاطار من "محاولات التطبيع العربي والاسلامي التي باتت علنية وعبر الاعلام مع العدو الغاصب ما ينعكس اعطاء شريعة لاحتلاله فلسطين والاستيلاء عليها وشطب شعبها عن جغرافيتها وتحويلها الى سجن يهودي كبير لما تبقى من فلسطينيين".

ونبه من "خطورة استهداف مشروع المقاومة والممانعة على حساب تعزز بعض الطموحات التوسعية بما يخدم اجندات العدو لان في ذلك بداية لحروب لن تنتهي في المنطقة".