Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


"الجهاد" و"الشعبية" تشددان على التمسك بخيار المقاومة‎

:: 2017-11-18 [13:32]::
استقبل عضو قيادة "حركة الجهاد الإسلامي" في ساحة لبنان، أبو سامر موسى، بحضور مسؤول العلاقات السياسية لحركة الجهاد في منطقة صور محمد عبد العال، عصر الخميس، في مكتب الحركة في مخيم الرشيدية، وفداً من "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين"، يترأسه مسؤول منطقة صور أحمد مراد، حيث جرى التباحث بالوضع الفلسطيني عموماً، وفي المخيمات بخاصة.

وشدد موسى على ضرورة التمسك بخيار المقاومة نهجا وسلاحا في وجه العدو الصهيوني وحلفائه حتى تحرير كامل فلسطين وإسقاط كل المشاريع العبثية في المنطقة.

ولفت موسى إلى أن حركته حافظت على علاقتها الجيدة والمميزة مع الجميع، وذلك من خلال عدم تدخلها في الشؤون الخاصة لأي بلد.

وختم موسى بأن المصالحة الفلسطينية عامل مهم واستراتيجي في تحقيق الوحدة الوطنية التي تلبي طموح الشعب الفلسطيني وتخدم قضيته ومصالحه العامة.

بدوره أشار مراد إلى أن الجبهة الشعبية تربطها علاقة جيدة بكافة فصائل المقاومة وهي منسجمة ومتوافقة مع الجميع على هدف التحرير بكافة الوسائل المتاحة والمشروعة لمقاومة العدو الصهيوني.
ودعا مراد إلى مزيد من التماسك والتوافق بين كافة القوى السياسية الفلسطينية، وختم أن الواقع الفلسطيني يتمتع بدرجة عالية من الوعي من أجل الحفاظ على أمن واستقرار المخيمات.