Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بيان صادر عن التجمع الديمقراطي للعاملين في الأونروا - لبنان

:: 2018-01-17 [20:16]::
بيان صادر عن التجمع الديمقراطي للعاملين في الأونروا - لبنان

معا وسويا في معركة الدفاع عن وجود الأونروا ومواجهة تقليصاتها

الزميلات والزملاء:

في الوقت الذي نؤكد فيه تمسكنا بدور الأونروا وخدماتها إلى حين إنجاز حق العودة لشعبنا الفلسطيني إلى دياره وممتلكاته في فلسطين، فإننا نرفض رفضاً قاطعاً كافة قرارات التقليص التي أصدرها مدير عام الأونروا في لبنان، باعتبارها تساهم في تفكيك الأونروا وزيادة الأعباء الإنسانية على شعبنا والعاملين في الأونروا.

ونؤكد أننا في التجمع الديمقراطي للعاملين ومعنا كافة الموظفين لا نقبل أي مساس بكرامتنا وبحقوقنا المشروعة، ونطالب الأونروا بالتالي:

• وقف قرارات التقليص التي اتخذها المدير العام في لبنان مؤخرا بحق التوظيف والموظفين.
• الحصول على الزيادة التي أقرتها الدولة اللبنانية وفق سلسلة الرتب والرواتب منذ آب 2017.
• فتح باب التوظيف والتعيينات على الموازنة العامة، وتعبئة الشواغر وتثبيت التعيينات التي أقرت من قبل.
• الحفاظ على حق التمديد لمن يرغب من الموظفين الذين بلغوا الستين عاماً.
• فتح حوار جدي مع الاتحاد وممثلي اللاجئين في لبنان للوصول إلى حلول مشتركة بشأن الأزمة الراهنة.

زميلاتنا، زملائنا الكرام:

في الوقت الذي نسجل فيه نقداً على ضعف الأداء الإعلامي لاتحاد الموظفين خصوصاً في هذه المرحلة الحرجة، فإننا نثمن نجاحه مؤخراً في الضغط على الإدارة من أجل إيقاف قرار فصل أكثر من 96 موظفاً في لبنان. وندعوه إلى إعلان النفير العام والى جانبه وخلفه كافة العاملين، ووضع برنامج تحرك يشمل عقد جمعيات عمومية لإقرار فعاليات واعتصامات وأشكال احتجاجية أخرى وصولاً إلى العصيان الإداري ... حتى تتراجع الإدارة عن قراراتها الظالمة والاستجابة لمطالب العاملين المحقة.

فقد بات الوضع خطراً ويتطلب تحركاً فورياً على الأرض ابتداء من اليوم للحفاظ على مؤسسة الأونروا ودورها وخدماتها وعلى كرامة العاملين وحقوقهم، ووقف مسلسل التقليص في الوظائف وملء الشواغر وإقرار التعيينات، وإرسال لجنة المسج فوراً دون مماطلة لإقرار الزيادات التي أقرتها الدولة اللبنانية وفق سلسلة الرتب والرواتب منذ آب 2017.

معا من أجل دعم وتفعيل جهود الاتحاد للحفاظ على المكتسبات وتحقيق مطالب العاملين.