Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بيان لجنة المتابعة لموظفي مستشفى صيدا الحكومي. تلاه رئيس اللجنة و ممثل الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المستشفيات الحكومية السيد خليل كاعين.

:: 2018-02-16 [13:38]::
"مر اليوم الاول من الاضراب دون ان نسمع بأي أمر إيجابي من قبل وزارة الوصاية.
فبعد اجتماع جلسة مجلس الوزراء بالأمس لم نسمع بأي وزير تحدث بالكارثة الصحية التي تعصف بالبلد! 
لم يتحدث احد عن شكاوى المواطن الفقير الذي صُدّت بوجهه ابواب المستشفيات الحكومية لأن موظفيها باتوا عاجزين و يائسين و فاقدين لكل الآمال من هذه السلطة التي تصم الآذان عن حقوق المواطن، فلم يجدوا حلا سوى الاضراب عن العمل و التوقف عن استقبال المرضى!!! 
حاولوا ضرب تحركنا تارة بالترغيب و تارة بالترهيب. تارة بالوعود الفارغة و تارة بالضغط علينا عن طريق بعض المدراء الذين تنكروا لتضحيات موظفيهم و منعوهم من الاعتصام و الاضراب. 
و تارة عبر الاصطياد بالماء العكر عن طريق تأليب الفئة الخامسة و استغلال الغبن الذي لحق بها و محاولة شق الصف. 
اننا نؤكد من اعتصامنا هذا على استمرارنا في الاضراب ما لم تتجاوب وزارة الصحة مع مطالبنا عبر تطبيق سلسلة الرتب و الرواتب بكل مندرجاتها و انصاف الفئة الخامسة عبر مرسوم خاص بهم ينصفهم. كما نؤكد على ضرورة اصدار تعميم يتعلق بتطبيق ساعات العمل ال ٣٥. 
لا تختبروا قدرتنا على الصمود. فصاحب الحق سلطان. و لنا خطوات تصعيدية اكبر ما لم نلق اي تجاوب من المعنيين".


لجنة المتابعة لموظفي مستشفى صيدا الحكومي