Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


خطبة الجمعة لرئيس لقاء الفكر العاملي السيد علي عبد اللطيف فضل الله

:: 2018-02-16 [21:08]::
"الفكر العاملي": التقصير السياسي يهدد حياة المواطن ولقمته

أسف رئيس "لقاء الفكر العاملي" السيد علي عبد اللطيف فضل الله لـ"سقوط ابرياء وشهداء من جراء الإهمال واللامبالاة". واعتبر ان "تفسخ بعض الابنية وانهيارها تعبير عن تفسخ القيم الاخلاقية والدينية عند المسؤول السياسي الغائب والذي لا يظهر الا عند حدوث الازمات التي تصيب الفقراء".

وطالب السيد فضل الله خلال خطبة الجمعة من على منبر المسجد الكبير في عيناثا بـ"وقف مهزلة التقصير والإهمال والكشف على كل المباني المهددة بالسقوط وإخلائها والتعويض على اصحابها قبل فوات الآوان".

وتوقف فضل الله "عند الانحدارالسريع لمستوى المعيشة والتي بلغت معدلات مأساوية مع تفشي الغلاء وانفلات عقال الاسعار واستفحال الضرائب في ظل غياب رقابة الدولة وتفلت التجار والمحتكرين من كل الضوابط القانونية والاخلاقية". ورأى ان على "الدولة واجهزتها المختصة ان تتحرك بسرعة لوقف هذه المجزرة اليومية بحق الناس والمعدمين".

وحذر من "استثمار مطالب الناس ومعاناتهم على ابواب الانتخابات النيابية". واشار الى ان على "الذين ينشغلون بإعداد التحالفات واللوائح والبرامج الانتخابية ان ينتبهوا الى ان الناس تحتاج الى برامج إنمائية والى خطوات عملية لتحسين الحياة وتأمين الطبابة والماء والكهرباء ولقمة العيش الكريمة".

ودعا الى "إستكمال التعيينات على اساس الكفاءة ومعايير الجدراة وليس بحسابات الطائفة والمذهب والانتماء الحزبي والسياسي".

وفي ملف النفط شدد على "ضرورة إنشاء شركة وطنية وتغليب المصلحة العليا على اعتبارات التلزيم السياسي لهذه الشركة الاجنبية او تلك ومراعاة حصة الدولة على حساب الشركات الغريبة".

واعتبر ان "تحصين الموقف الرسمي والشعبي اساسي لحماية البلد ولرفض مقايضة الاستقرار الامني والاقتصادي بالمقاومة".