Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


العلامة ياسين: مواجهة المشروع الصهيو أمريكي واجب شرعي وإنساني ووطني.

:: 2018-04-02 [11:53]::
أكّد رئيس لقاء علماء صور ومنطقتها العلامة الشيخ علي ياسين العاملي أنّ المقاومين للمشروع الصهيو أمريكي في المنطقة حموا المنطقة بكل مكوناتها من مشاريع الفتنة والتقسيم والتهجير، وهاهم يستمرون في تسطير الانتصارات بمقاومتهم حتى إزالة الكيان الصهيوني لأن الصراع معه صراع وجود ومن يتوهم غير ذلك يسير في ركب المشروع الصهيوامريكي.
كلام العلامة ياسين جاء خلال احتفال نظمه حزب الله ولقاء علماء صور بذكرى ولادة الإمام علي (ع) وتوقيع كتابه [منبر الجمعة] 1-4-2018م في قاعة الزهراء (ع) المدرسة الدينية في مدينة صور، بحضور لفيف من العلماء والفعاليات وممثلي الأحزاب اللبنانية والفلسطينية وحشد من الأهالي، حيث استغرب غياب مقاومة المشروع الصهيو أمريكي عن برامج بعض المرشّحين الذين يتوهّمون أعداءً وينسون أنّ هناك عدواً ما زال يحتل الأرض وينتهك السيادة جواً وبحراً وبراً وينتهكون حرمة المقدسات الاسلامية والمسيحية.
وتطرّق العلامة ياسين خلال التعريف بكتابه إلى ضرورة تفعيل دور العبادة ومنابرها في مصلحة لبنان دون سواه، وعدم تغليب العصبية على مصالح الوطن، مشدّداً على ضرورة استثمار دور العبادة في خدمة الوطن والأمة لا لتقديم أوراق اعتماد تسهم في إشعال فتنة تقسيم البلد .
وختم العلامة ياسين بالتأكيد على أنّ البيئة التي واجهت الاحتلال ووقفت إلى جانب أبنائها من الجيش والمقاومة لا يمكن أن تتخلى عنهم، مشدّداً على أنّ هذه الانتخابات هي استحقاق وطني بامتياز؛ على مستوى الفرد والمجتمع، لاختيار من يعمل من أجل لبنان وسيادته واستثمار ثروته ووحدته ومحاربة الفساد .
وقد ضمّ برنامج الحفل إلى جانب كلمة العلامة ياسين تلاوة عطرة للقرآن الكريم للقارئ حسين كعور، وقصيدة من وحي المناسبة للخطيب الحسيني الشيخ جعفر رشيد، وتواشيح إسلامية لفرقة المصطفى بتعريف فضيلة الشيخ حسن زيّات .