'عضت ابنة زوجها حتى الموت'.. تفاصيل مقتل الطفلة 'رقية'
المصدر : اخبارك تاريخ النشر : 22-11-2019
"عض.. وضرب بالخشبة.. ونزيف من الأنف".. هكذا سجلت معاينة جهات التحقيق، فى واقعة قتل الطفلة "رقية مصطفى" 6 سنوات، على يد زوجة والدها "شيماء" 32 سنة، بمنطقة صفط اللبن، ببولاق الدكرور، غرب محافظة الجيزة، وجاء فى تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية، التى جرت تحت إشراف اللواء سامح الحميلى، نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، أن المتهمة قتلت الضحية، بعد تعذيبها بالضرب، والعض، بسبب إفشاء الضحية، أسرار المنزل أمام الجيران، والقى القبض على المتهمة وزوجها لمعرفته بجريمة القتل، والتستر على الضحية.

ذكرت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية، التى جرت تحت إشراف اللواء محمد الشريف مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، أن الطفلة الضحية، عمرها 6 سنوات، تم نقل جثتها بمعرفة المتهمة إلى مستشفى بولاق الدكرور.

وادعت زوجة الأب، أن الطفلة، كانت تلعب في الشقة وارتطم رأسها بالحائط وأصيبت بغيبوبة، إلا أن تحريات اللواء سامح الحميلى، نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، كشف عن كذب إدعاء زوجة الأب 32 سنة، وتبين أنها قتلتها، بعد أن تعدت عليها بالضرب، قرابة ساعة ونصف، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

وذكرت تحريات وتحقيقات المباحث، بمعرفة العقيد أسامة عبد الفتاح رئيس المباحث الجنائية لقطاع غرب الجيزة، والعقيد محمد الشاذلى مفتش المباحث، والمقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور، أن المتهمة متزوجة من والد الطفلة، منذ قرابة 3 أشهر، وأن والدها موظف.

وكانت تعاني أن الطفلة "الضحية"، تتحدث عن ما يحدث فى الشقة، وإفشاء أسرارها، وكانت تخبر الجيران بان والدها كان يمارس العلاقة مع زوجته، ودائم التعدي عليها بالسباب والشتائم، مما دفعها لتضربها لتأديبها، فلفظت أنفاسها الأخيرة.

أمر اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة للمباحث، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التى باشرت التحقيق

   

اخر الاخبار