للمرة الثانية في أسبوعين: بعد 'التركية' ، هزة 'صباح اليوم' التي شعر بها سكان بيروت وضواحيها مركزها البحر المتوسط قبالة فلسطين، على بعد 60 كلم من الناقورة
تاريخ النشر : 06-02-2020
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
أفاد المسؤول عن الشبكة الزلزالية في المركز الوطني للجيوفيزياء التابع للمجلس الوطني للبحوث العلمية رشيد جمعة للوكالة الوطنية للاعلام بأن هزة أرضية بقوة 4,3 على مقياس ريختر، ضربت في 6,53 دقيقة صباحا البحر الأبيض المتوسط، قبالة فلسطين المحتلة، على بعد حوالى 60 كيلومترا من الناقورة، وشعر بها سكان بيروت.

كما ذكر موقع vdlnews بان، وفي 24 كانون الثاني، شعر سكان بيروت بهزّة أرضية استمرت نحو دقيقتين. كما شعر المواطنون في طرابلس وزغرتا والقرى المجاورة بالهزّة الأرضية أيضاً. كذلك سكان العديد من القرى والبلدات الساحلية والوسطية من محافظة عكار. وآنذاك أفاد مركز بحنس أن مركز الهزّة الأرضية التي شعر بها اللبنانيون هو تركيا، وقد بلغت قوتها 6.9 على مقياس ريختر. وأشار المركز الى أن قوة الهزة تحدد في موقعها، وأوضح المركز الوطني للجيوفيزياء في بيان أن "الهزة وقعت على الفوالق الزلزالية التركية ولم يحصل أي حركة زلزالية في لبنان".

   

اخر الاخبار