بعد 10 أيام على ولادته يوم انفجار مرفأ بيروت: صور جديدة للرضيع نبيل مع والديه بعيدا عن الدم والحطام..
تاريخ النشر : 14-08-2020
لا تزال لحظة وقوع الإنفجار في مرفأ بيروت يوم 4 آب راسخة في أذهان اللبنانيين الّذين اختلفت قصصهم ومعاناتهم جراء هذه الحادثة الأليمة.

ومن بين تلك القصص، انتشرت قصّة الرضيع نبيل الّذي أنجبته والدته كريستيل قبل ربع ساعة على الانفجار في بيروت.

وقد انتشرت في ذلك الوقت صورة للوالد جاد وهو يحمل ابنه المولود حديثاً في حين كان الدم على ثيابهما. كما انتشرت صورة للأم وهي على السرير في المستشفى ويحيط بها الدمار.

وبعد 10 أيّام على انفجار 4 آب، انتشرت صورتين جديدتين للثنائي جاد وكريستيل وهما يحملان ابنهما نبيل بسلام بعيداً عن الدّم والحطام. وقد تداول رواد الإنترنت الصورتين للمقارنة بين 4 آب واليوم، مؤكّدين أنّ الأمل لا يموت.

   

اخر الاخبار