Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


السيد نصرالله يهدد العدو: لا مكان في الكيان الاسرائيلي بمنأى عن صواريخ المقاومة


:: 2017-05-11 [20:46]::
علّق الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله على قيام العدو الإسرائيلي بتشييد جدار على طول الحدود اللبنانية الفلسطينية معتبراً أن تشييد الجدار يعني أن لبنان سيرتاح من الخروقات البرّيّة للعدو الإسرائيلي. وقال: "الصهاينة اكتشفوا بسرعة أن إجراءاتهم ومخابراتهم هشة ولذلك سارعوا الى بناء هذا الجدار على الحدود وهم سيبنون الكثير من الجدران".

وفي كلمة له في الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القيادي في الحزب مصطفى بدر الدين، اعتبر نصرالله أن هذا الجدار هو "اعتراف بهزيمة اسرائيل ومشاريعها وأطماعها في المنطقة واعتراف بسقوط مشروع اسرائيل الكبرى"، مضيفاً: "كل الأحداث أثبتت أن إسرائيل ضعيفة هي بيت العنكبوت وكانت من فولاذ بعيون الضعفاء والخائفين. وكل الأحداث التي جرت حتى الآن تؤكد للإسرائيلي أنه لا يمكن أن يبقى بالحدّ الأدنى في لبنان وغزة ولذلك انتهت اسرائيل العظمى".

وتابع قائلاً: "في الماضي كان لبنان يخاف ويرتعب وكانت اسرائيل هي المسيطرة والقوية، بينما اليوم بعد كلّ انتصارات المقاومة والمعادلات الذهبية يأتي الإسرائيلي ليشيّد الجدران خوفاً"، وأضاف: "العدو الإسرائيلي خائف وقلق من أي مواجهة مقبلة والجيش الإسرائيلي يعلم جيداً أن أي مواجهة مقبلة ستكون داخل فلسطين المحتلة. وميزة المقاومة أنها لا تهدّد بالفراغ ولن يكون هناك أي مكان في كيانهم بمنأى عن صواريخ المقاومة".

الى ذلك، توجّه السيد نصرالله الى جميع اللبنانيين قائلاً: "عيشوا حياتكم الطبيعية ولا تهتمّوا للحرب النفسية التي يشنّها العدو الإسرائيلي بقوله إنه سيقوم بحرب ضد لبنان، وثقوا بالله وبقوّتكم وبمعادلتكم الذهبية، أي بالشعب والجيش والمقاومة"، مشدداً على أن "العدو الآن وفي السابق يمارس حرباً نفسياً لكن لا يجوز للبنانيين أن ينخدعوا بها".