Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


احتفال تكريمي للشهيد محمد حسن ايوب في بلدته زفتا


سامروهبي :: 2015-12-19 [22:37]::


أكد رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب "محمد رعد " أن الرهان على مكافحة الإرهاب هو على هؤلاء الشهداء والمقاومين وكل الدول والاصدقاء التي تدعم هؤلاء المجاهدين ، مشددا على الرفض القاطع لمشاركة لبنان في مثل هذا التحالف المشبوه ، بل واعتبار المشاركة فيه خطر على إستقرار لبنان ووحدته ، وعلى الأمن فيه ، ذلك أن هذا التحالف يسير بلبنان وبالدول التي تشارك فيه إلى المجهول .
وسأل عن أيّ إرهابٍ يريد التحالف الإسلامي التصدي له ، لافتا إلى أنّ المجموعات الإرهابية التي يتحدثون عنها دعمتها معظم دول الخليج وبعض القوى السياسية في لبنان المرتبطة بدول الخليج ، وقال لقد وصلنا إلى مرحلة التي أصبحت فيها المبادرة بيد الشعب السوري والدولة السورية بعدما تغير ميزان القوى ، وفي هذه اللحظة صدر فجأة بيان التحالف الإسلامي لمكافحة الارهاب على لسان مَنْ أعلن قبل تسعة أشهر إنشاء تحالف عربي لمواجهة الشعب اليمني ، موضحا أنّ توقيت إعلان التحالف الاسلامي جاء في اللحظة التي يُعلَنُ فيها عن هزيمة المعتدين على الشعب اليمني ، وبعد أن ارتفعت الأصوات في كل دول الغرب للكفّ عن التغافل عن منبع هؤلاء الإرهابيين الذين يتخرجون من مدارس دينية تدعمها السعودية .
وفي كلمة له في الإحتفال الذي أقامه حزب الله في ذكرى اسبوع الشهيد المجاهد " محمد حسن علي أيوب " في حسينية بلدة زفتا بحضور شخصيات وفاعليات ومواطنين
ووجّه " رعد " تحذيراً إلى الذين أنشأوا هذا التحالف ، وقال : إذا كانت المقاومة بنظرهم إرهاب ، ويريدون التحالف ضدها فليحاذروا مِن غضبنا ، وإذا كان المقصود من الإعلان هذا التحالف هو تلميع صورتهم والتبرؤ مما جنته أيديهم من دعم مجموعات الإرهاب التكفيري ، فهؤولاء ايضا لن يتوبوا لأن صورتهم هي أسوأ وأبشع صورة يذكرها الناس في الحاضر وفي المستقبل .
وأكد النائب " رعد" أن مَن تورَّط في إرهاب لا يحق له أن يتحدث عن الإرهاب ، لأنّ ذلك يصبح تزييفا لجريمة يريد ارتكابها ، وتغطية لإرهاب يريد أن يمارسه من جديد .
أضاف إنّ من حقنا أن نشكك إلى أبعد الحدود في الدوافع والنيّات لإعلان هذا التحالف ، لافتا إلى أنّ بعض أعضاء هذا التحالف فتحوا سفارات لإسرائيل في بلدانهم ، وأقاموا علاقات معها سرية وعلنية ، وبعض هذه الدول تعمل الآن على توقيع اتفاق تطبيعي مع الكيان الصهيوني ، وهذه الدول هي التي تريد مكافحة الإرهاب ، فيما الإسرائيلي هو النموذج الأبشع الذي يمثِّل الإرهاب في العالم .
وفي الإحتفال سلّم والد الشهيد بندقية نجله الشهيد إلى ولده الثاني ،حيث عاهدا على المضي في خط المقاومة ..
كما ألقى إمام بلدة زفتا الشيخ " علي عواضة " كلمة من وحي المناسبة .