Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


معرض الانسان والبيئة في مؤسسات الصدر صور


تقرير محمد درويش...تصوير رامي أمين :: 2016-05-08 [01:03]::

بدعوة من مؤسسات الصدر بالتعاون مع جامعة القديس يوسف واللجنة الوطنية اللبنانية لليونسكو أقيم معرض الانسان والبيئة والطبيعة في لبنان 200 الف عام من التأقلم من زمن المناخ الى زمن الانسان وذلك في المجمع الثقافي لمؤسسات الامام الصدر صور ويستمر 3 أيام.
وقد حضر الافتتاح رئيس بلدية صور المهنس حسن دبوق ونائب الرئيس الحاج صلاح صبراوي وعضو الحركة الثقافية في لبنان الاعلامي الشاعر محمد درويش و مسؤول الانعاش الاجتماعي غسان ابو جهجة والحاج احمد جودي ورئيس الجامعة الاسلامية في صور الدكتور أنور ترحيني وجمعية المبرات وممثلين عن جامعة القديس يوسف واللجنة الوطنية لليونسكو وفاعليات وشخصيات رسمية وشعبية وجمعيات.
وتخلل الافتتاح النشيد الوطني اللبناني افتتاحا" من قائدة الكورال في المؤسسات برئاسة الآنسة ديانا مصطفى حيث تم عزف النشيد واغنية خبطة قدمكم لفيروز .
وقدمت الاحتفال العريفة كاتيا سرور.
ثم توالى على الكلام كل من الامين العام المساعد لليونسكو السيدة رندة جابر وممثلة جامعة القديس يوسف السيدة مايا حيدر بستاني والقى السيد محمد بسام كلمة مؤسسات الامام الصدر باسم السيدة رباب الصدر شرف الدين رئيسة المؤسسات.
وأشار الخطباء الى أهمية المعرض على المستوى التاريخي والجغرافي والبيئي والثقافي وما يحويه من صور قديمة وحديثة .
ثم قص شريط افتتاح المعرض الدكتور طلال حمادة عضو الهيئة الادارية للمؤسسات ممثلا" السيدة رباب الصدر شرف الدين بحضور الدكتورة فاطمة عز الدين والفنان التشكيلي في المؤسسات السيد محمد يونس وحشد من المدعوين وجال الحضور في المعرض واستمعوا لشرح من ممثلة جامعة القديس يوسف حول الصور وما ترمز اليه وما تظهره من تغيرات في المكان والتضاريس والأثر التاريخي للصور.
ثم دعي الحضور الى حفل كوكتيل .