Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


حركة أمل وأهالي النبطية يشيعون القيادي الكبير المربي الأستاذ سمير كريكر إلى مثواه الأخير


حسن يونس :: 2016-05-12 [00:08]::

الحاج سمير كريكر... يا صرخة المقاومين يوم عزّ الرجال، ويا غرسة العلم في ألباب التلامذة...

عهدناك تعود من بين فوهات البنادق وتنفض عنك البارود والتراب، إلى منابر العلم لتقرع الجرس وتعلم الطلاب، فتبني المستقبل من كل جوانبه، بالعلم والمقاومة والعمل، وتستحث النفوس دائماً إلى شعار "حي على خير العمل".
هوى اليوم جبلٌ كبير من صخر بلادي، وهو لآخر رمق منه كان يحافظ على آخر معاني الديمقراطية والمواطنية والعيش المشترك، فكان شهيد الوطن والوطنية وكل معاني لبنان الجميلة...
في يوم وداعك، الجميع يعزي بعضهم بعضاً، كلهم عائلة الفقيد، المنابر والساحات ومقاعد الدراسة وثغور الجهاد تبكي كبيراً من روادها... هو سمير كريكر، لن ينتهي هنا... فزرعه قد أينع في كل مواسم الحصاد...

بأجواء الحزن والصدمة والأسى ولوعة الفراق، شيعت حركة أمل وأهالي النبطية والجنوب، القيادي في حركة أمل، نائب المسؤول التنظيمي الأسبق لإقليم الجنوب، المربي الكبير مدير مدرسة النبطية الثالثة الأستاذ الحاج سمير كريكر والذي وافته المنية متأثراً بجروحه إثر الحادث المؤلم الذي تعرض له أثناء عودته من الانتخابات البلدية.
موكب تشييع حاشد ومهيب تقدمه ممثل دولة الرئيس نبيه بري عضو هيئة الرئاسة في حركة امل الدكتور الحاج خليل حمدان، عائلة الفقيد، سعادة السادة النواب هاني قبيسي، ياسين جابر، علي بزي، محافظ النبطية القاضي محمود المولى، رئيس المكتب السياسي في حركة امل الحاج جميل حايك، رئيس الهيئة التنفيذية في حركة امل الحاج محمد نصرالله، رئيس اتحاد بلديات الشقيف الدكتور محمد جابر، رئيس مكتب مخابرات الجيش اللبناني في النبطية العميد محمد شعبان، رئيس دائرة الجوازات والاجانب في الامن العام العميد حسن علي احمد، مسؤول مكتب امن الدولة في النبطية العميد سمير سنان، قائد سرية درك النبطية العقيد توفيق نصرالله، رئيس مكتب الامن العام في النبطية الرائد علي حلاوي، رئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني علي مطر، رئيس بلدية النبطية الدكتور احمد كحيل، المسؤول التنظيمي لاقليم الجنوب في حركة امل الحاج باسم لمع وأعضاء إقليم الجنوب، المسؤول التنظيمي للمنطقة الاولى محمد معلم وأعضاء المنطقة ومسؤولي المناطق والشعب في الجنوب والبقاع الغربي، مسؤول التعبئة التربوية في حزب الله الحاج صفا صفا، مدير مستشفى نبيه بري الجامعي الحكومي الدكتور حسن وزني، مدير مستشفى الحكمة النبطية د. علي الصباغ، رئيس صندوق التعاضد الصحي اللبناني عند الحميد عطوي، لفيف علمائي كبير، ممثلين عن وزارة التربية، رئيس جمعية تجار محافظة النبطية جهاد جابر، أعضاء الهيئات الإدارية للاندية والجمعيات، وحشد من الفعاليات الاجتماعية والطبية والتربوية.
وقد انطلق موكب التشييع من منزل الفقيد باتجاه النادي الحسيني، يتقدمه حملة الاكاليل في الدفاع المدني في كشافة الرسالة الاسلامية، وسيارات اسعاف النبطية، وقد ام الصلاة على جثمانه الطاهر إمام مدينة النبطية الشيخ عبد الحسين صادق، قبل ان يوارى في الثرى في روضة الصالحين، ثم تقبلت قيادة حركة امل وممثل الرئيس نبيه بري وعائلة الفقيد التعازي .