Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


امسية شعرية و توقيع ديوان للشاعر الكبير شوقي بزيع في بلدية دير قانون النهر


:: 2016-08-22 [00:06]::

احتفالًا بذكرى الشّهادة والانتصار العاشرة , وتعبيرًا عن الوفاء لمبدع قصيدة "ديرقانون النّهر" في ديوانه "مرثيّة الغبار", أقامت بلديّة ديرقانون النّهر أمسيةً للشّاعر الكبير شوقي بزيع في قاعة البلديّة حضرها جمهورٌ من أبناء البلدة والجوار .

افتُتِحت الأمسيّة بالنّشيد الوطني اللبناني ونشيد بلديّة ديرقانون النّهر, ثمّ عرض فيلم قصير يتضمن صور شهداء ديرقانون النّهر في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي من العام 1978 إلى العام 2006 مع قصيدة شوقي بزيع"يا حادي العيس" بصوت الفنّان مارسيل خليفة . ثمّ تكلّم رئيس بلديّة ديرقانون النّهر الحاج عدنان قصير شاكرًا الشّاعر على ترصيع إسم ديرقانون النّهر عنوانًا لواحدة من أجمل قصائده لتكون قصيدة خُطَّت من محبرة قلب الشّاعر على دفتر الزّمان , وحيّا الشّاعر على قصائده الّتي حاكت مقاومة الجنوبيين , وتحوّلت إلى أغنياتٍ ينشدونها في أعراس الشهادة والانتصار.

وتوطئة لصعود الشّاعر منبر القصيدة , عُرِضَ فيلمٌ قصير يؤرّخ بالصّورة لمسيرة شوقي بزيع وأعماله الشّعريّة على وقع أغنيّة "ظلُّوا شعرا" للشّاعر الشّهيد كمال خير بيك بصوت الفنّان الرّاحل مخّول قاصوف. وعلى المنبر قدّم الشّاعر مجموعةً من قصائده(قمصان يوسف - أغنيات حب على نهر الليطاني - تعديل طفيف - خلود تنجح في امتحان الموت - الزهايمر- حوار مع ديك الجنّ), وكانت قصيدة "ديرقانون النّهر" مسك الختام . وأخيرًا قدّم رئيس البلديّة درعًا تكريميًّا للشّاعر الّذي وقّع ديوانه الأخير"إلى أين تأخذني أيّها الشّعر", ومجموعةً من دواوينه الأخرى للمدعوين.