Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


حركة أمل تفتتح مهرجان الإمام الصدر لكرة القدم في السكسكية بمباراة بين المضيف والراسينغ بطل كأس التحدي


حسن يونس :: 2016-08-31 [00:38]::

افتتحت حركة أمل – شعبة السكسكية - مكتب الشباب والرياضة، مهرجان الإمام الصدر الرياضي السنوي الذي تقيمه برعاية بلدية السكسكية، بحضور مسؤول مكتب الشباب والرياضة في إقليم الجنوب لحركة أمل عمران حسن وأعضاء المنطقة السادسة في الحركة، رئيس نادي الراسينغ جورج فرح، رئيس بلدية السكسكية علي عباس، وأعضاء المجلس البلدي، الإعلامي عباس زلزالي، المعلق الرياضي محمد كركي، رئيس وأعضاء الهيئة الإدارية في نادي السكسكية الرياضي، فعاليات اجتماعية ورياضية، وجمهور غفير لمنظم المهرجان نادي السكسكية الرياضي.
قدم الحفل الحاج حسن عسيلي، وافتتح المهرجان بآيات بينات من الذكر الحكيم لمؤذن العتبة الحسينية المقدسة القارئ الدولي الحاج عادل الكربلائي، ثم وقف الحضور للنشيد الوطني اللبناني ونشيد حركة امل.
وقد ألقى رئيس بلدية السكسكية كلمة رحب فيها بالحضور والرياضيين في ملعب الإمام السيد موسى الصدر، مؤكداً دعم البلدية للنشاطات الرياضية، داعياً جميع الأحزاب والأطراف والفئات لأن يكونوا يداً بيد لأجل بلدتهم السكسكية، كما توجه بكلمات الوفاء والتحية لإمام الوطن والمقاومة القائد السيد موسى الصدر وحامل أمانته دولة الرئيس نبيه بري، شاكراً حركة أمل وشعبة السكسكية على جهودها ومساهمتها الفعالة في البلدة وفي كل الميادين.
ومن بعدها ألقى مسؤول الشباب والرياضة في إقليم الجنوب كلمة حركة أمل واستهلها بالتحية إلى جمهور الإمام الصدر قبل ساعات من ذكرى تغييبه، وسأل لماذا اخترنا نهج الإمام الصدر وحركة أمل، لأن مدرسة الإمام الصدر هي مدرسة أهل البيت (ع)، وما قام به الإمام الصدر تكريس لنهج الرسول (ص) في زرع قيم الأخلاق والمحبة والتعايش والحرية والإنسان. وبتوجيه بوصلتنا إلى مدرسة أهل البيت أصبحنا ندعو بفرج صاحب العصر والزمان (عج) وبفك أسر الإمام القائد موسى الصدر لأنه هو من وضع خريطة لبنان الجديدة ونهجه أسس للمحبة والتعايش بين المسلمين والمسيحيين وكل مكونات الوطن، وهو من أكد هوية لبنان بمقولة "لبنان وطن نهائي لجميع بنيه"، وأن الإمام الصدر كان أول المقاومين وأول من أطلق الرصاص على العدو الإسرائيلي، ومن زرع الوعي وأسس للمجتمع المقاوم الذي يسطر آيات النصر والعزة في كل يوم وفي كل المحافل. كما دعا الجميع التوجه إلى ساحة القسم في صور لتجديد العهد والوعد بالسير على الخط والنهج إخوة حقيقيين، نردد خلف حامل أمانة الوطن والشعب والمقاومة دولة الرئيس نبيه بري بأن لبنان سيكون عصياً على الإرهاب والتهجير والتكفير، آملاً أن يحتفل الجميع في العام القادم والإمام الصدر بيننا في ساحة عمله وجهاده.
وقبيل بداية المباراة الافتتاحية، قدمت حركة امل درع محبة وتقدير لرئيس نادي الراسينغ الاستاذ جورج فرح ودرعاً ايضا لمايسترو الكرة اللبنانية الكابتن موسى حجيج، كما قدم نادي السكسكية درعي محبة وتقدير إلى الإعلامي عباس زلزلي والمعلق الرياضي محمد كركي.
كما كرم نادي السكسكية الرياضي لاعب أكاديمية نادي السكسكية الرياضي، علي عادل ضاحي والذي انضم الى نادي ريال مدريد الإسباني وقدم له كأساً عربون تشجيع ومحبة.
بعدها حرك حسن وعباس وفرح كرة البداية التي جمعت نادي السكسكية المضيف ونادي الراسينغ بطل كأس التحدي ومن أشهر أندية الدرجة الأولى في لبنان، وقد أصر النجم موسى حجيج على لعب المباراة بأكملها كرمى لجمهور الإمام الصدر والسكسكية.
وقد انتهت مباراة الافتتاح بفوز نادي السكسكية على نادي الراسينغ بنتيجة ٢-١، بعدها قدمت اللجنة المنظمة كأساً تكريمياً لكابتن وإدارة نادي الراسينغ كبادرة شكر لمشاركتهم المميزة في افتتاح المهرجان.
وسيستكمل المهرجان بإستضافة أندية: شباب الساحل، قدامى نادي الإصلاح البرج الشمالي، الحرية صيدا، وختاما سيكون مع منتخب شباب لبنان.