الجهاد الاسلامي: 'للتمسك بالمقاومة ورفض التطبيع'
المصدر : الرشيدية - وكالة القدس للأنباء تاريخ النشر : 29-11-2018


زار وفد من "حركة الجهاد الاسلامي"، ضم عضو قيادة الساحة في لبنان، أبو سامر موسى، ومسؤول العلاقات في منطقة صور، محمد عبد العال، ومسؤول العلاقات في الرشيدية، أحمد عامر، ومسؤول العلاقات في منطقة الشريط، قاسم الشولي، اليوم الأربعاء، مقر حزب فدا  في مخيم الرشيدية، حيث كان في استقبالهم مسؤول الحزب في منطقة صور، أبو محمد سعيد، ونائبه عمر فدعم.



وقدم وفد "حركة الجهاد" التهنئة والتبريك بنجاح المؤتمر الذي عقده "فدا" في صور، وانتخاب هيئة قيادية جديدة



ووجه المجتمعون تحية إجلال واكبار لكل فصائل المقاومة في فلسطين، كما اشادوا بالجهوزية الفائقة لدى المقاومة في تصديهم وإفشالهم للعملية الأمنية في خانيونس.



وأكد المجتمعون أن "الرد الأقوى والموجع لهذا العدو يكمن في وحدة المقاومة بكل أطيافها من خلال تلاحم الدم الفلسطيني في الميدان".



كما وجه المجتمعون التحية لابناء الشعب الفلسطيني لوقوفه إلى جانب المقاومة واحتضانها.



وأكد الجانبان على أن "العدو الصهيوني لا يمكن أن يحصل في الميدان على ما عجز عن تحقيقه في السياسة".



وتوجه المجتمعون بتحية إجلال وإكبار لأبناء شعبنا الفلسطيني الصامد في الضفة والقطاع والجليل الذين يواجهون المحتل بشتى الوسائل، مؤكدين على دعم مسيرات العودة، وتغليب المصلحة العليا، وإيلاء القضية الأولوية على كافة الحسابات وترجمتها من خلال الاتفاق على رؤية ومنهاج وطني شامل يؤكد على مواصلة المقاومة بكل الوسائل وفي مقدمتها الكفاح المسلح.



وقدم أبو محمد سعيد الشكر لوفد "حركة الجهاد الإسلامي"، مؤكداً على صوابية مواقف الحركة الثابثة في مقارعة الكيان الصهيوني.

   

اخر الاخبار