بَعد تنازل والدته عن الدعوى... مجبور يتبنى وصاية 'الطفل المغتصب' في لبنان.. إليكم التفاصيل
تاريخ النشر : 26-10-2020
بعد أن أثار تنازل والدة الطفل السوري المغتصب في لبنان "م. م."عن حقها الشخصي بالدعوى المقامة ضد المتورطين بالجريمة، موجة جدل كبيرة حيال إقدام الأم على هكذا تصرف، تقدم المحامي محمد كريم مجبور بـ "طلب تعيين وصي" امام القاضي الشرعي السني في بيروت وائل شبارو، وذلك "حفاظا على مصلحة القاصر ومن اجل حمايته... ومراعاة مصالحه وللمرافعة والمدافعة عن القاصر...".

لذلك، وبناء على قانون تنظيم القضاء الشرعي قرر القاضي شبارو، وبعد الاطلاع على ملف الدعوى وحيثياتها "تعيين كلا من المحامي محمد كريم محي الدين مجبور والمحامية سنا يحيى الرافعي والمحامي محمد خالد رفعت الشيحمي بالاتحاد والانفراد اوصياء مؤقتين على القاصر م.م. بالمرافعة والمدافعة عنه امام جميع المحاكم الشرعية والمدنية والجزائية على خلاف درجاتها بالتنسيق مع جمعية الاتحاد لحماية الاحداث وذلك حسبة لوجه الله، واجازت لهم توكيل من يشاؤون بالصفة والخصوص المذكورين وليبس للاوصياء حق الصلح والاقرار والابراء والتنازل والاسقاط والرضوخ الا بإذن خاص من هذه المحكمة قرارا معجل التنفيذ نافذا على اصله صدر في غرفة المذاكرة بتاريخ 22 تشرين الاول 2020".

   

اخر الاخبار