الإمارات والمسبار والسنيورة ! بقلم جعفر قرعوني
تاريخ النشر : 11-02-2021
ضحكني جدا تعليق "العروبي العصامي، خبير العلم والفضاء، رجل الشفافية والنزاهة" فؤاد السنيورة عندما علق على التقدم الإماراتي في العلم بينما هناك في لبنان من هو عكس ذلك، على حد زعمه!!!
كان أمنية واحدة، بل عتب على "علماء" الإمارات أو بالأصح العلماء الذين اشترتهم الإمارات، كان الأحرى بهم أن يرسلوا السنيورة مع المسبار الى مدار المريخ لأن كلامه "الموزون" قد اخل بتوازن نظامنا الشمسي!!!
االى هذا الحد يستهبلنا هذا الذي لا يحترم العقل البشري؟ االى هذا الحد يصل العهر بالبعض؟
الإمارات زبون يشتري بالمال ومن يستفيد؟ واهم من ذلك، كيف يستفيد اللبناني لكي يفخر بهذا التبذير للمال؟
وهل خافيا على احد ان الامارات كساىر دول المنطقة، لا تملك ما يعتد به من القدرات المحلية العلمية، ولو دخلت قليلا في قصة المسبار لرأيت أن العمل كله بقدرات اجنبية مع مشاركة عربية رمزية.
الله يحنن المطبعين عليك يا سنيورة فياخذوك اليهم، ولكن، حقا، لماذا لم يأخذوك ويجعلوك وزيرا للاقتصاد ويسلموك الخزينة؟

اللي استحوا ماتوا...لبنان، وطن الفجور للأسف....
جعفقرعوني

   

اخر الاخبار