لقاء مرتقب بين آية الله السيستاني والبابا فرنسيس
تاريخ النشر : 24-02-2021
قال الرئيس العراقي برهم صالح، اليوم الأربعاء، إن اللقاء بين البابا فرنسيس والمرجع علي السيستاني سيمثل "تعبيرا عميقا عن الاعتدال في الدين".

وأكد في مقطع فيديو بثه مكتبه الإعلامي، إن "آية الله السيد علي السيستاني لعب دورا حاسما على مدار سنوات في حماية السلم الأهلي في العراق وفي حماية الأقليات وأن يكون مركزا للاعتدال، ولا يمكن النظر إلى النجف على أنها قضية شيعية".

وأضاف: "أنا كردي وقد كان موقف النجف تاريخيا داعما لحقوق الأكراد ومنع الطغاة في بغداد من مهاجمة الأكراد، لقد كان موقف النجف تاريخيا داعما وحاميا للمسيحيين والأقليات مثل الإيزيديين الذين تعرضوا لمعاملة وحشية من قبل داعش وآخرين".

ومن المقرر أن يستقبل السيستاني الشهر المقبل البابا فرنسيس في مقر إقامته بمدينة النجف خلال زيارة بابا الفاتيكان إلى العراق.

   

اخر الاخبار