بالصور... في أحد أكثر شوارع مدينة صور ازدحاماً: شبان وشابات يمتطون الخيول.. فأين دور المعنيين بالحفاظ على السلامة العامة بحال جموح أحدها؟
تاريخ النشر : 24-06-2021
"وكأن ما يعيشه أبناء الوطن من أزمات ومآس لا تعد ولا تحصى لا تكفي... ترى ابناء صور والجوار يهربون من ضجيج الحياة ويقصدون الرصيف الجنوبي للمدينة طلبا لبعض الترفيه والاستجمام، ممارسة للرياضة وغيرها... فتعرقل مشيهم دراجات نارية "تسرح وتمرح" وتعرض حياة المواطنين للخطر كعادتها منذ فترة طويلة، ولكن " امتطاء الخيول" من قبل يافعين خطر جديد يبرز بقوة في الشارع الذي يعد من أكثر شوارع المدينة ازدحاماً...

ففي فترة ما بعد الظهر التي تشهد اقبالا لافتا من المواطنين وعائلاتهم (بينهم اطفال صغار) على ارتياد الكورنيش الجنوبي لـ"التنفيس" عن غضب اليوم المرير وتوتره، بات يلاحظ تواتر اكثر لمظاهر امتطاء الخيول في الشارع، بين السيارات وعلى الارصفة بين المواطنين. وما يزيد من خطر ممارسة ركوب الخيل في غير المضامر المخصصة له، ان من يمتطون الخيول بمعظمهم من صغار السن نسبياً، بين مراهقين ومراهقات وشباب وشابات، ما يشكل خطراً جسيماً على السلامة العامة بحال جموح احدها وفقدان السيطرة على الخيل.

وتساءل الاهالي عن دور السلطات المحلية والاجهزة المعنية من بلدية صور وغيرها على ضبط هذه الظاهرة التي تهدد السلمة العامة وتذكر بمآس ليست ببعيدة عن ذاكرتهم.... فبين دراجات نارية مزعجة على الأرصفة لم تؤثر عليها أزمة البنزين في البلاد وبين خيول تسرح بين السيارات بممتطيها من اليافعين، من المسؤول عن حماية المارة وممتلكاتهم؟

   

اخر الاخبار