مقارنة بين 'iPhone 15 Pro' و'14 Pro'...
تاريخ النشر : 13-09-2023 15,19
" مع إزاحة الستار بشكل رسمي عن «iPhone 15 Pro» و«Pro Max»، أصبح بإمكاننا الآن الغوص في التفاصيل والميزات الجديدة التي تقدمها «أبل» في هذه السلسلة الجديدة.

لكن قبل أن ندخل في عالم الابتكارات الجديدة، دعونا نلقي نظرة على ما كان يقدمه «iPhone 14 Pro»، وكيف يُقارن بالنموذج الجديد؟ وهل فعلاً يستحق الترقية؟

تم تصميم أطراف الجهاز بشكل أكثر نعومة مقارنةً بالإصدار السابق، ما يوفر قبضة أكثر راحة عند الإمساك به (أ.ف.ب)
التصميم والبنية

عندما نتحدث عن التصميم، فإن «iPhone 15 Pro» يأتي ببعض التغييرات البسيطة، ولكنها مؤثرة مقارنة بـ«iPhone 14 Pro». يتميز النموذج الجديد بحواف مقوسة بشكل طفيف تجعل الهاتف أكثر راحة عند الإمساك به، بالإضافة إلى الانتقال من مفتاح الصامت التقليدي إلى زر الإجراء. كما أنه يتميز بإطار تيتانيوم جديد يحل محل الفولاذ المقاوم للصدأ، ما يجعل الهاتف أخف وزناً وأنحف من النموذج السابق.

منفذ USB-C
أحد أبرز التغييرات بين «آيفون 14» و«آيفون 15» هو الانتقال من منفذ الشحن «Lightning» إلى منفذ «USB-C» في «آيفون 15».
منذ إطلاقه، كان منفذ «Lightning» هو المعيار لأجهزة «آيفون» في الشحن والمزامنة. وقد أثار هذا الانتقال إلى «USB-C» كثيراً من الاهتمام، حيث يعدّ هذا المنفذ معياراً عالمياً، ويتم استخدامه في كثير من الأجهزة، بما في ذلك الكمبيوتر المحمول والتابلت حتى بعض الهواتف الذكية من الشركات المنافسة. ويوفر منفذ «USB-C» شحناً أسرع ونقل بيانات أسرع، بالإضافة إلى دعمه لمجموعة واسعة من الأجهزة والملحقات.

الشاشة والعرض
فيما يتعلق بالشاشة والعرض، لا يظهر كثير من التغييرات الجديدة في تكنولوجيا الشاشة «OLED» في «iPhone 15 Pro». يستمر في تقديم نفس أحجام الشاشة، وهي 6.1 و6.7 بوصة، مع نفس معدل التحديث التكيفي من 1-120 هرتز. لكن يُتوقع أن يقدم «iPhone 15» تحديثاً كبيراً في هذا الجانب مع تقنية مصفوفة العدسة الدقيقة التي توفر سطوعاً أفضل وكفاءة في استهلاك الطاقة.

الأداء والمعالج
يُعد الانتقال إلى شريحة «A17 Bionic» بتقنية 3 نانومتر هو أحد أبرز التحديثات في «iPhone 15 Pro». بينما كانت «أبل» تشعر بالضغط لتمييز النماذج القياسية والمحترفة في سلسلة «iPhone 14» من خلال تقديم شريحة «A15» للنموذج القياسي وشريحة «A16 Bionic» للنموذج المحترف، فإن الزيادة الحقيقية في القوة تم حفظها لعام 2023 مع الانتقال إلى «A17». هذه الشريحة الجديدة توفر أداءً أكثر قوة وكفاءة في استهلاك الطاقة، ما يجعلها خطوة كبيرة نحو الأمام في مجال الأداء.

الكاميرا
فيما يتعلق بالكاميرا، يتشابه كلا النموذجين «iPhone 14 Pro» و«iPhone 15 Pro»، فيما يتعلق بالكاميرا الرئيسية والكاميرا الفائقة الاتساع، حيث تقدم كلاهما كاميرا رئيسية بدقة 48 ميغابكسل وكاميرا فائقة الاتساع بدقة 12 ميغابكسل. ومع ذلك، يأتي «iPhone 15 Pro Max» بتحديث كبير في الكاميرا التليفوتوغرافية، حيث يقدم عدسة توفر تكبيراً بصرياً حتى «5X» ما يجعله خياراً أفضل بكثير لمحبي التصوير من مسافات بعيدة.

البطارية
تعد البطارية واحدة من الميزات التي شهدت تحسيناً كبيراً في سلسلة «iPhone 15». بفضل تقنية تكديس البطارية الجديدة، تمكنت «أبل» من زيادة سعة البطارية بشكل كبير في كلا النموذجين، ما يوفر عمر بطارية أطول وتجربة استخدام أفضل.
في النهاية، يعتمد قرار إذا كان يجب عليك الترقية أم لا على احتياجاتك وتفضيلاتك الشخصية. بينما يقدم «iPhone 15 Pro» كثيراً من التحسينات والميزات الجديدة، فإن «iPhone 14 Pro» لا يزال يعدّ واحداً من أفضل الهواتف المتاحة في السوق. إذا كنت تبحث عن أحدث التقنيات وأفضل الأداء، فقد يكون «iPhone 15 Pro» هو الخيار المثالي بالنسبة لك. لكن إذا كنت راضياً عن أداء «iPhone 14 Pro» الحالي، ولا ترى حاجة ملحة للترقية، فقد يكون من الأفضل الانتظار حتى الجيل التالي.

   

اخر الاخبار